مشاركة

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن اقتتالاً داخلياً اندلع أمس في #دير_الزور بين عناصر تنظيم الدولة الإسلامية (#داعش) نتيجة “خروج 50 عنصراً عن طاعة #البغدادي (زعيم التنظيم)”، وفق المصدر.

وقال المرصد إن مقاتلي داعش حاصروا 50 عنصراً من التنظيم في منطقة الكلعة (بين الشفعة وهجين في شرق الفرات) “بعد استعصاءهم وخروجهم عن إمرة التنظيم، عقب تكفير التنظيم وزعمائه وأبو بكر البغدادي”.

وبيّن المرصد أن العناصر الخمسين متهمون بأنهم “خوارج وغلّوا في الدين وخرجوا عن طاعة الخليفة”، ووثق مقتل 6 من العناصر نتيجة الاقتتال الداخلي الحاصل.

وانتهى تواجد التنظيم المتشدد بشكل شبه كامل في سوريا، لكن مناطق صحراوية شرق الفرات وأخرى قرب تدمر وبعض النقاط جنوب دمشق مازالت تشهد تواجداً لخلايا تابعة له.

 


التعليقات

التعليقات

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/ksnXQ