رداً على تصريحات ماكرون: إدارة ترامب تؤكد مجدداً نيتها الانسحاب من سوريا “بأقرب وقت”

أعلن #البيت_الأبيض أن #الولايات_المتحدة مازالت تنوي الانسحاب من سوريا “بأقرب وقت”، رداً على تصريحات الرئيس الفرنسي (إيمانويل #ماكرون) التي قال فيها إنه “أقنع الرئيس (دونالد #ترامب) بالبقاء في سوريا”.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض (#سارة_ساندرز) إن “الرئيس ترامب مصمم على سحب قواته من سوريا بأقرب وقت ممكن”.

وأضافت المتحدثة بتصريحات نقلتها وكالة الأناضول أن “الهدف من الوجود الأمريكي في سوريا، لم يتغير، وأنّ واشنطن تسعى لمكافحة تنظيم الدولة الإسلامية (#داعش) في هذا البلد”.

وذكر ترامب مطلع الشهر الجاري أنه يريد انسحاباً “مبكراً” من سوريا، لكن مستشاريه قالوا بوقت لاحق إنه منح الجيش حتى الشهر العاشر من هذا العام للانسحاب.

وكانت سفيرة أمريكا لدى الأمم المتحدة (نيكي هايلي) قد أفادت أمس بأن “#الولايات_المتحدة لن تسحب قواتها من سوريا إلا بعد تحقيق ثلاثة أهداف، هي ضمان عدم استخدام الأسلحة الكيماوية بأي شكل يمكن أن يعرض مصالح الولايات المتحدة للخطر، وهزيمة تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، وضمان وجود نقطة مراقبة جيدة لمتابعة ما تقوم به إيران”.

 


علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/jJouu