مسؤول إيراني كبير من دمشق: سنرد على هجمات اسرائيل “في الزمان والمكان المناسبين”

مسؤول إيراني كبير من دمشق: سنرد على هجمات اسرائيل “في الزمان والمكان المناسبين”

تعهد مسؤول إيراني كبير بالرد على الهجمات الإسرائيلية التي استهدفت مواقع إيرانية في #سوريا، في وقت تتصاعد فيه حدة التصريحات بين البلدين، مع اقتراب إصدار #واشنطن قراراً بشأن الاتفاق النووي الإيراني.

وتعرضت مواقع تابعة للنظام يوم الأحد لضربات أجنبية نفت #أمريكا مسؤوليتها عنها، ما يشير إلى احتمالية أن تكون إسرائيلية، خلفت عشرات القتلى معظمهم من العناصر الإيرانية.

وقامت #إسرائيل قبل ذلك بفترة قصيرة باستهداف مطار التيفور بهجمات، قتل على إثرها 7 ضباط من #الحرس_الثوري_الإيراني.

وقال رئيس لجنة الأمن القومي الإيراني (علاء الدين #بروجردي) بعد لقاء رئيس النظام (بشار #الأسد) في #دمشق، أمس: “سنرد على أي عدوان على إيران في المكان والزمان المناسبين”، وفق ما نقلته وكالة رويترز.

وأفادت شبكة NBC الإخبارية الأمريكية، نقلاً عن ثلاثة مسؤوليين في واشنطن لم تكشف هويتهم، بأن “إسرائيل تحضر إلى حرب محتملة ضد #إيران، وطلبت من واشنطن المساعدة في ذلك”، بعد يوم واحد على عرض رئيس الوزراء (بنيامين #نتنياهو) وثائق قال إنها تكشف “وجود مشروع إيراني سري لتطوير أسلحة نووية”.

ويصدر الرئيس الأمريكي في 12 من الشهر الجاري قراراً بشأن البقاء أو الانسحاب من الاتفاق النووي الإيراني الذي وقعت عليه سبع دول في عهد الرئيس السابق باراك أوباما.

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار دولية