بسبب تهديدها أرواح المدنيين: حملة توعوية للحد من ظاهرة الرصاص العشوائي بريف حلب

بسبب تهديدها أرواح المدنيين: حملة توعوية للحد من ظاهرة الرصاص العشوائي بريف حلب

فتحي سليمان – موقع الحل

أطلقت عدد من الفعاليات المدنيّة بالتعاون مع عشرات الناشطين بريف #حلب الغربي حملة توعويّة، بهدف الحد من ظاهرة إطلاق الرصاص العشوائي في المناطق السكنيّة.

وقال الناشط الإعلامي ماهر أبو زيد في حديث لموقع الحل إن الحملة بدأها المركز الإعلامي في مدينة #عندان إلى جانب فريق الدفاع المدني، وتضمنت نشر ملصقات وبروشورات في عدد من المدن والبلدات في ريف حلب.

وأضاف أبو زيد بأن الحملة “جاءت بسبب انتشار ظاهرة إطلاق الرصاص العشوائي، التي تسبب مخاطر على حياة المدنيين في المناطق السكنيّة، حيث تهدف الحملة إلى المساهم في تغيير المفهوم الثقافي والسلوك الاجتماعي للناس فيما يتعلق بإطلاق النار العشوائي، والمساهمة في الحد من إطلاق النار في المناسبات، والتوعية من مخاطر هذه التصرفات إضافة إلى توسيع البيئة الرافضة لهذه الظاهرة”، وفق القائمين عليها.

وتنتشر في المدن والبلدات الخارجة عن سيطرة النظام، ظاهرة إطلاق الرصاص العشوائي خلال المناسبات وحفلات الزفاف خاصة، وقد أدت هذه الظاهرة إلى وقوع العديد من الضحايا في صفوف المدنيين.