بعد اتفاق جنوبي دمشق: وصول عناصر داعش إلى بادية السويداء والمدنيين إلى قلعة المضيق

سليمان مطر – ريف دمشق

وصلت قافلة تقل عناصر #داعش اليوم إلى منطقة البادية في محيط #السويداء، كما وصلت قافلة تقل مئات المدنيين وعدداً من المعتقلات إلى منطقة #قلعة_المضيق في ريف #حماة، وذلك ضمن الاتفاق الذي تم بين قوات النظام وتنظيم داعش في منطقة جنوبي #دمشق.

وذكر الناشط عمار القدسي لموقع الحل أنّ “قافلة مؤلفة من عشرات الشاحنات والحافلات وعدد من السيارات، التي تقل عناصر داعش وذويهم، وصلت إلى منطقة #الأشرفية في بادية السويداء، حيث كانت بحماية مشددة من قوات النظام، على الرغم من أنّ عناصر التنظيم أخرجوا معهم كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر”.

وكان من ضمن الصفقة التي عُقدت مع قوات النظام بشكل سري، الإفراج عن عدد من المعتقلات في سجون النظام، وإخراجهم مع من تبقى من المدنيين من جنوبي دمشق إلى مناطق سيطرة المعارضة شمالي سوريا.

وأكدّت مصادر إعلامية معارضة وصول دفعة من النساء والأطفال والشيوخ، إلى قلعة المضيق دون تنسيق مسبق، الأمر الذي تسبب بمعاناة إضافية لهؤلاء المهجرين، وضغط على الكوادر المدنية العاملة في المنطقة، حيث هرعوا لتأمين احتياجات المهجرين الأساسية، ونقل قسم منهم إلى النقاط الطبية لتلقي العلاج.

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/q3B1Y