بغداد 32°C
دمشق 27°C
الثلاثاء 29 سبتمبر 2020

بعد زيادة رواتب العسكريين.. النظام يجعل “تعويض المهام القتالية” مخصصاً للمناطق الساخنة فقط


سليمان مطر – دمشق

أكد ضابط في جيش النظام (رفض التصريح عن اسمه)، أن مرسوم زيادة #الرواتب الذي أصدره بشار الأسد أمس، يأتي لتعويض المهمة القتالية، التي كانت توزع على كافة #العناصر والضباط، أما “بعد المرسوم فإنها ستخصص للمقاتلين بالمناطق الساخنة فقط”، حسب قوله.

وأصدر رئيس النظام (بشار الأسد)  أمس المرسوم التشريعي رقم 8 لعام 2018 القاضي بزيادة رواتب عساكر جيشه  بنسبة 30 بالمئة من مجموع الراتب، بحسب ما نقلت وكالة سانا التابعة للنظام.

وتضاف الزيادة على #الرواتب المقطوعة للعسكريين الحاليين في صفوف النظام، كما يتم العمل بتوزيعها بداية من الشهر الذي يلي صدور المرسوم.

وقال عنصر من جيش النظام (رفض التصريح عن هويته) لموقع الحل، إن “هذه الزيادة غير كافية بالنسبة لما يتم بذله على الأرض، والمخاطر التي يتعرض لها عناصر جيش النظام بشكل يومي، مشيراً إلى أنه يجب وضع زيادة خاصة للجرحى والمتضررين”.

من جانبه اعتبر محمد العمر (نقيب مع النظام)، أن هذه الزيادة جيدة في ظل ما تعانيه #البلاد من ضغط اقتصادي.

وبحسب المرسوم أصبح راتب #الضابط وصف الضابط يتراوح بين 60 ألف (137 دولار) و 110 آلاف (250 دولار)، بينما أصبح راتب المجند في جيش النظام 48 ألف ليرة (110 دولار).


التعليقات