بعد هدوء دام أسبوع: 40 قذيفة على كفرزيتا بريف حماة تخلف ضحايا

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

هاني خليفة – حماة

استهدفت قوات النظام المتمركزة في حاجزي #الشيخ_حديد و #المصاصنة، ليل أمس، بعدة قذائف مدفعية وصواريخ، مدينة #كفرزيتا وقرية #الصخر وتلتها، (الخاضعتين لسيطرة المعارضة في ريف #حماة الشمالي)، ما أدى إلى مقتل مدني في كفرزيتا وجرح آخرين.

وقال الناشط الإعلامي عمران الشيخ، لموقع الحل، إن “قوات النظام استهدفت المنطقتين بأكثر من 40 قذيفة”. لافتاً إلى ان فرق الدفاع المدني أسعفت الجرحى إلى أقرب نقطة طبية في المنطقة، كما أسفر القصف عن دمار خمسة منازل على الأقل في كفرزيتا والصخر.

وأوضح الناشط أن المدينة شهدت هدوءاً خلال الأسبوع الفائت، إذ لم تتعرض لأي قصف، ما دفع بعض العائلات للعودة إليها، فضلاً عن قيام المجلس المحلي بعدة أعمال خدمية، منها صيانة شبكات المياه والصرف الصحي، على الرغم من إمكانياته البسيطة، لانقطاع الدعم منذ أكثر من عام ونصف.

يشار إلى أن مناطق ريف حماة بشكل عام، شهدت هدوءاً الأسبوع الفائت، إذ لم تتعرض لقصف من قبل قوات النظام، في حين توجد نقاط مراقبة تركية، أقربها شرقي مدينة #مورك، الأمر الذي دفع عشرات العائلات للعودة إلى مناطقهم من أجل تفقد ممتلكاتهم ومنهم من يستقر في منزله، بحسب سكان من ريف حماة.

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/zjWE5
المزيد