تقارير المركزي للإحصاء غير دقيقة.. وكلفة المتر المربع المبني ارتفع أضعافاً خلال 3 سنوات

فتحي أبو سهيل

نشر المكتب المركزي للإحصاء التابع للنظام، وسطي تكلفة المتر المربع الطابقي للبناء #السكنى الجيد والعادي اللذين ينفذهما القطاع الخاص والبناء السكني الذي ينفذه القطاع العام حسب مراحل البناء ومراكز المحافظة، عن العام 2015، كون المركز عاد العام الماضي للعمل بعد انقطاع، وهذا مايشير إلى ارتفاع هائل بكلف #البناء، خلال 3 سنوات فقط، إضافة إلى أن الأرقام التي نشرها لا تطابق الواقع الذي كان حينها، مايشير إلى عدم دقة باحتساب الكلف.

2015

في دمشق، وبحسب احصاءات #المركز، تبلغ تكلفة البناء على العظم دون اكساء، من قبل القطاع الخاص وللمتر الواحد، 13,638 ليرة سورية، تضاف إليها 22,298 ليرة سورية للاكساء الجيد أو 16,263 ليرة سورية للاكساء العادي، أي أن المتر المربع المبني والمكسي يبلغ نحو 30 و36 ألف ليرة سورية، وهذا يعني أن كلفة بناء وإكساء #المنزل 100 متر عام 2015 في دمشق، يصل إلى 3 ملايين و600 ألف كحد أعلى بكسوة جيدة، وفقاً للمركز.

وتخالف حسابات المركز، تقارير صادرة عام 2015، والتي أكدت أن سعر متر البناء في المناطق المنظمة والتي تملك صفة الطابو البعيدة عن التجاوزات والمخالفات والمطابقة لتقارير نقابة المهندسين تتجاوزت الـ35 ألف ليرة ما عدا سعر #الأرض، والاكساء، وبالتالي ستكون كلفة البناء 100 متر على العظم دون سعر الأرض نحو 3 ملايين ونصف، وتضاف إليها نحو 3 ملايين ونصف أخرى للاكساء، لتصل كلفة البناء 100 متر إلى 7 ملايين دون ثمن الأرض، علماً أن الكسوة الجيدة قد تصل تكلفتها للمتر في ذلك الوقت إلى 100 ألف ليرة، بينما قد يضاعف سعر الأرض المبلغ المذكور مرتين على الأقل.

2018

وبالنظر إلى كلفة البناء والاكساء العام الجاري 2018، بعد التواصل مع أكثر من متعهد بناء واكساء عبر موقع “الحل”، يتبين أن كلفة بناء المتر المربع بدمشق وفي المناطق الطابو يصل إلى نحو 350 ألف ليرة سورية للمتر المربع على الهيكل، تضاف اليها 350 ألف ليرة للاكساء الوسط، أي نحو 70 مليون ليرة مع ثمن الأرض، ويختلف السعر ارتفاعاً وانخفاضاً بحسب المناطق وطبيعة الإكساء، حيث يساهم سعر الارض برفع سعر المتر المربع في المناطق الراقية، بينما ينخفض سعر المتر في العشوائيات لعدم وجود ثمن للأرض، إلى حوالي 200 ألف ليرة للمتر المربع، ليكون سعر المنزل 100 متر مكسي حوالي 20 مليون ليرة سورية فقط.

أما بالنسبة لأسعار مواد البناء الأساسية، فطالها ارتفاع كبير جداً تجاوز الـ100%  لبعض الأصناف، بين عامي 2015 و2018، وفق الجدول التالي:

المادة 2015 2018
طن الحديد المبروم 150 الف ليرة 200 ألف ليرة سورية
طن الاسمنت 22 الف ليرة 51000 ليرة
البلوكة 50 ليرة 150 ليرة
متر مكعب من الرمل 5500 ليرة 10000 ليرة

 

ويعاني السوريون اليوم، في #دمشق وريفها، من عدم القدرة على تأمين مساكن لهم، نتيجة ارتفاع الأسعار، وانخفاض الدخل، وزادت الأمور تعقديداً، بعدما حددت سقوف #القروض السكنية من المصرف العقاري بـ5 ملايين ليرة سورية، والتي تتم دراسة رفعها إلى 10 ملايين لكن بشروط تعجيزية، علماً أن #المبلغ غير كافي لشراء منزل في العشوائيات.



مقالات أخرى للكاتب

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/OvxHM