درعا.. النظام لايسمح للمدنيين بالدخول إلى مناطق سيطرته إلا بعد دفع 100 ألف ليرة

درعا.. النظام لايسمح للمدنيين بالدخول إلى مناطق سيطرته إلا بعد دفع 100 ألف ليرة

قال نازحون من مدينة درعا، إنهم “تمكنوا من دخول مناطق سيطرة #النظام في المدينة، بعد دفع مبلغ يصل لمئة ألف ليرة على الشخص الواحد للحواجز”، بحسب ما نقل موقع سمارت.

وأوضح أحد النازحين للموقع، الذي رفض الكشف عن اسمه لأسباب أمنية، أن “عدد أفراد عائلته تسعة أشخاص، ما اضطره لدفع 900 ألف ليرة للدخول” حسب قوله.

وقالت نازحة أخرى، إنها “دفعت 100 ألف ليرة للحواجز وخمسين ألف أخرى لسائق #السيارة العامة لإيصالها وطفليها للمدينة، مشيرة أنهم أبقوها على الحاجز حتى وصول زوجها ومعه المبلغ كامل”.

ودفعت أمرأه #مسنة مبلغ 400 ألف ليرة لسائق سيارة نقل عامة لإدخالها إلى مناطق سيطرة النظام، 50 ألف من المبلغ أجار نقل والباقي للحواجز، قائلة إنها “لا تريد الذهاب لمراكز الإيواء التي أنشأها #النظام ببلدة جباب شمالي المحافظة.

يشار إلى أن قوات # النظام بدأت بشن حملة #عسكرية على مناطق سيطرة المعارضة في درعا، رغم شمول المنطقة باتفاق “تخفيف تصعيد”، وترافقت الحملة قصف جوي ومدفعي وصاروخي روسي، ما تسبب بمقتل وجرح عشرات المدنيين بينهم نساء وأطفال.