بغداد 28°C
دمشق 24°C
الأحد 18 أبريل 2021
عناصر أمن لمراقبة الموظفين.. وتشديد على ساعات الدوام: النظام "يحاول التأكيد على عودته للقامشلي ودوائرها" - الحل نت

عناصر أمن لمراقبة الموظفين.. وتشديد على ساعات الدوام: النظام “يحاول التأكيد على عودته للقامشلي ودوائرها”


جوان علي- القامشلي

بدأ النظام بتشديد الرقابة على موظفي الدوائر الحكومية في #القامشلي وإلزامهم بساعات الدوام الرسمية، وهو ما لم يكن معتاداً سابقاً، حيث كان غالبية موظفي الدوائر الحكومية غير ملتزمين بالدوام، نتيجة توقف دوائرهم عن العمل فعلياً.

وبحسب مصدر من دائرة الشؤون الاجتماعية والعمل في القامشلي فإن “النظام السوري يقوم بتعيين عناصر أمنية لمراقبة دوام موظفي الدوائر، وتشديد الرقابة عليهم، والطلب من رؤساء الدوائر الحزم في التعامل مع الموظفين للتقيد بساعات الدوام”.

وأشار المصدر إلى أن هذه الاجراءات بدأت منذ بداية تموز الجاري، في غالبية الدوائر في القامشلي، والتي كانت متوفقة بشكل فعلي عن العمل خلال سنوات الأزمة، وهو ما كان يدفع الموظفين إلى عدم الالتزام بساعات الدوام، كما أن عدداً من الدوائر الحكومية أصبحت تحت سيطرة الإدارة الذاتية وبات موظفوها يداومون بشكل رمزي في دوائر أخرى.

وألمح المصدر إلى أن “النظام قام بتغيير سياسته الماضية في التراخي مع الموظفين، وكأنها محاولة لإيحاء بأنه سيعود إلى المنطقة”، بحسب تعبيره.

في سياق متصل، كانت مديرية التربية في #الحسكة قد أصدرت مؤخراً قراراً يقضي بإلزام العاملين في قطّاع التّربية بعدم التّعامل مع أيِّ جهة أخرى غير حكومية داخل و خارج أوقات الدّوام الرّسمي، وقد تم إبلاغ غالبية العاملين في التربية بكتابة تصاريح الخطية للتعهد بعدم العمل مع أية جهات غير رسمية إلا بموافقات خطية من مديرية التربية بالحسكة.

يشار إلى أن وسائل إعلام النظام تقوم بالترويج لخبر حدوث مفاوضات واتفاق بين #الإدارة_الذاتية والنظام وهو ما نفته عدة قيادات من الإدارة واعتبرتها “تضليلا للرأي العام ومحاولة للإيحاء بعودة مؤسسات الدولة، ما يؤدي الى خشية بين صفوف أولئك المستهدفين من قبل النظام” .


التعليقات