رغم قبول الأهالي والفصائل بالمصالحة: تحرير الشام تتحصن في تل الحارة بدرعا.. والنظام يقصفها بكثافة

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

محمد عمر – درعا

كثفت قوات النظام السوري، صباح اليوم، قصفها الجوي والصاروخي على تل الحارة الذي يتحصن فيه عناصر من #هيئة_تحرير_الشام.

وقال الناشط الإعلامي عبد الله الحاري لموقع الحل، إن “أكثر من 30 غارة جوية استهدفت #تل_الحارة منذ ساعات الصباح الباكر حتى اللحظة بالإضافة لقصف براجمات الصواريخ، حيث يتحصن مقاتلون من هيئة تحرير الشام على قمة التل، ويرفضون الانسحاب منه”.

وكان عدد من أهالي مدينة الحارة وفصائل المعارضة بالمدينة، قد وقعوا على اتفاق المصالحة مع قوات النظام قبل أيام، ما دفع مقاتلي هيئة تحرير الشام للسيطرة على التل الاستراتيجي، حسب المصدر.

وشن الطيران الحربي عدة غارات جوية استهدف بلدات عقربا والمال (بريف درعا الشمالي) وبلدة مسحرة (بريف القنيطرة الشرقي).

يُشار إلى أن مقاتلين من هيئة تحرير الشام وحركة أحرار الشام وبعض فصائل المعارضة ممن يرفضون المصالحة مع قوات النظام، ما زالوا يتحصنون في عدة بلدات بريف درعا والقنيطرة.

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/Hdt7K
المزيد