يوم مي سكاف الأخير.. على لسان ابنها

روى ابن الفنانة السورية الراحلة مي سكاف لموقع العربية نت، تفاصيل يوم وفاة والدته، مشاركا تفاصيل يوم الدفن.

وقال جود الزعبي نجل الراحلة #مي_سكاف إنه “غادر المنزل في الصباح، تاركا والدته في حالة جيدة، وكانت على موعد مع أصدقاء في المساء، ولم يظهر عليها في ذلك الصباح ما يشير إلى أنها مريضة أو متعبة، بل كانت طبيعية جدا وتناولت إفطارها، وودعها مغادرا المنزل”.

وتابع أنه عاد في المساء توقع أن تكون والدته مازالت في الخارج مع أصدقائها، وفور دخوله فوجئ بها نائمة، فحاول إيقاظها فوجدها متوفاة، وعلى الفور أبلغ الشرطة”.

وأكد جود أن سبب الوفاة سكتة دماغية وتمدد في أحد الشرايين بالدماغ، مرجعا ذلك لحزنها الشديد على ما يحدث في سوريا، حيث ساءت حالتها النفسية للغاية خلال الشهور الأربعة الأخيرة بسبب الوضع هناك، وهو ما أثر على صحتها وأعصابها، وجعلها تعيش في توتر وقلق وحزن وإحباط خلال أيامها الأخيرة”.

وأشار جود أن جثمان والدته سيوارى الثرى في العاشرة من صباح الجمعة، بمرقدها المؤقت في ضاحية دوردان بباريس.


علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/KZKkZ