أرقام مخيفة وغياب للوقاية: 21 ألف حالة إصابة باللشمانيا في معرة النعمان.. ومخاوف من انتشار الوباء

فتحي سليمان – موقع الحل

كشفت مصادر طبيّة في مدينة #معرة_النعمان بريف #إدلب الجنوبي عن انتشاء وباء “#اللشمانيا” بشكل كبير في المدينة حيث وصل عدد المصابين بالمرض نحو ٢١ ألف شخص في المدينة وريفها.

وأفادت مصادر طبيّة في المدينة لموقع الحل بأن عدد الحالات التي وثقتها المراكز الطبيّة داخل المدينة بلغ ١٢ ألف حالة، في حين تم توثيق ٩ آلاف مصاب في ضواحي معرة النعمان خلال الأشهر القليلة الماضية.

وأضافت المصادر بأن هنالك تخوفات من انتشار الوباء إلى المناطق الريفية الأخرى، لا سيما مع انقطاع العلاج الطبي وإيقاف الحملات الوقائية هذا العام لوباء “اللشمانيا”.

وافتتح المركز الطبي في معرة النعمان قسماً لعلاج اللشمانيا حيث يستقبل المركز نحو مئة حالة بشكل يومي، إلا أن المصاب يضطر لشراء العلاج على نفقته من الصيدليات والمراكز الطبيّة.

وبحسب مصادر طبيّة فإن أسباب انتشار الوباء تعود إلى قلة النظافة وعدم الاعتناء بخدمات إزالة القمامة بشكل دوري وصحّي في المدن والبلدات السكنيّة، إضافة إلى انتشار بعض الحشرات كأنثى ذبابة الرمل الناقل والمسبب لوباء اللشمانيا، أو ما يعرف بحبة السنة أو حبة حلب ولها العديد من المسميات.


علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/NzLoh