على غرار داعش.. النظام لأهالي ريف دير الزور: ممتلكات النازحين للخارج هي ملك الدولة

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

حمزة فراتي – موقع الحل

استولت قوات النظام والقوات الموالية لها، مساء أمس، على عدد من المنازل والمحلات التجارية بريف #ديرالزور الشرقي، تعود لمدنيين خارج مناطق سيطرتها.

وقال يونس عماش (من سكان بلدة بقرص بريف ديرالزور الشرقي) لموقع الحل، إن “دوريات مشتركة لقوات النظام وعناصر من الأمن العسكري ولواء القدس، استولت على أكثر من تسعة منازل في البلدة و13 محلاً تجارياً بحجة أن أصحابها خارج مناطق سيطرتهم، حيث حولوا أربعة منازل بالقرب من كوع العشرة في بلدة بقرص فوقاني كمقرات لهم، ورفعوا عليها أعلام النظام”.

وأضاف المصدر أن قوات النظام “قامت بتجميع الناس المتواجدين في البلدة بالقرب من جامع العشرة، حيث تحدث بهم أحد الضباط المسؤولين برتبة ملازم أول أن جميع ممتلكات النازحين خارجاً هي ممتلكات لنا، نحن الدولة”، بحسب ما ورد.

وفي السياق، استولت قوات النظام أيضاً على أكثر من 32 منزلاً في كلاً من بلدة #الزباري وبلدة #سعلو وقرية #الطوب، حيث حولت بعضها لمقرات لها وللقوات الرديفة، وأعطت قسماً أخراً لعناصرها من خارج المحافظة لمن أراد جلب عائلته أو ذويه، وفق المصدر.

وأشار المصدر إلى أن “ما تقوم به قوات النظام والقوات الرديفة لها في المنطقة، مشابه تماماً لما فعله عناصر تنظيم الدولة الإسلامية (#داعش) أثناء تواجدهم في المنطقة بوقت سابق قبيل خروجهم منها”.

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/fcx6r
المزيد