رافضاً الوقوف على حاجز للشرطة: عنصر بالفرقة الرابعة يفتح النار عشوائياً بدرعا.. ويوقع جرحى مدنيين

محمد عمر – درعا

أصيب أربعة أشخاص مدنيون بجروح، بينهم طفلة بحالة حرجة، جراء إطلاق أحد عناصر الفرقة الرابعة الرصاص العشوائي في حي السبيل بمدينة #درعا.

وقال أحمد الحمدان (أحد شهود العيان) من المدينة لموقع الحل، إن “جهاز الشرطة التابع لقوات النظام شن في اليومين الماضيين حملة أمنية مكثفة لمصادرة الدراجات النارية في الأحياء الخاضعة لسيطرة النظام بالمدينة، حيث أقامت الشرطة عدة حواجز داخل الأحياء، إلا أن أحد عناصر الفرقة الرابعة رفض الوقوف على الحاجز في حي السبيل، ما دفع عناصر الشرطة لملاحقته وإجباره على التوقف”.

وأضاف المصدر أن “ملاسنة كلامية تمت بين العنصر وعناصر الشرطة التي صادرت الدراجة النارية ما دفع عنصر الفرقة الرابعة والذي كان في حالة من السكر، لإطلاق الرصاص العشوائي في حي السبيل المكتظ بالمدنيين، ما أسفر عن اصابة أربعة مدنيين بينهم طفل وطفلة، نقلوا على إثر ذلك للمشفى الوطني في المدينة، بينما تم تحويل الطفلة لمشافي دمشق بسبب إصابتها الحرجة في منطقة الرأس”.

وأشار المصدر إلى أن عنصر الفرقة الرابعة “تم اعتقاله من قبل الشرطة وقادته لفرع الأمن الجنائي بالمدينة”.


علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/CHjQB