ترويج فاشل لعودة الحياة إلى مصيف صلنفة في اللاذقية

اللاذقية – سلمى الخال

لم تستطع صفحات التواصل الاجتماعي التي تروج عبر صورها لعودة الحياة والسياح إلى مصيف صلنفة، التغطية على حجم الإهمال ونقص الخدمات في أحد اشهر المواقع السياحية في #اللاذقية، والذي كان مغلقا بوجه محبيه طوال السنوات الماضية نظرا لتمركز القوات الروسية فيه واحتدام المعارك في مواقع قريبة منه.

لكن المصيف عاد خلال هذا الموسم لاستقبال محبيه من أبناء اللاذقية مع حضور خجول لأبناء المحافظات الأخرى.

شكاوى عديدة قدمها رواد صلنفة التي ما زال فندقها الكبير وبعض مطاعمها مغلقة بوجه الزائرين، لكن انقطاع المياه أياما طويلة عن المصيف، وتكدس القمامة في أنحاء واسعة منها جعل روادها يتسائلون عن سبب الاستهانة بهم خاصة وأنهم يدفعون مبالغ طائلة لاستئجار منازل للمبيت هناك.

كثير منهم اضطر لقطع إجارته والهرب من المكان نظرا لعجزه عن توفير مياه الشرب وشراء حاجاته اليومية التي تباع بمبالغ خيالية ناهيك عن تسمم البعض من قرص الحشرات الطائرة كالبرغش المنتشر بكثرة رغم اعتدال الجو.


علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/vlIL9