بإمكانيات بسيطة: مهجرو الغوطة ينشئون ملعباً لكرة اللقدم في مخيم بزاعة شرقي حلب

ورد مارديني – موقع الحل

أنشأ عدد من مهجري الغوطة الشرقية، المحبين للرياضة، ملعباً ترابياً لكرة القدم، في مخيم بزاعة شرقي #حلب.

أحمد الدوماني، مهجر من الغوطة الشرقية، قال لموقع الحل السوري: “أسسنا فريقاً متواضعاً لكرة القدم بإمكانيات بسيطة، بدعم من إدارة المخيم، وأسميناه (فريق الغوطة)، نسبة لسكان الغوطة اللذين تهجروا قسرياً من غوطتهم”، حسب قوله.

وأوضح الدوماني أن الفريق “بحاجة لدعم كي يستمر بمسيرته، من لباس وأحذية وكرات، ونحن كنا من اوائل لاعبي كرة القدم في الغوطة، ونحاول أن نبني فريقنا من جديد، فالرياضة سبيلنا للتخفيف من أعباء التهجير ومعاناته”، حسب الدوماني.

وكان المجلس المحلي في مدينة بزاعة شرقي حلب، قام بالتعاون مع منظمة آفاد التركية بتجهيز مخيم يحوي نحو 85 خيمة، نظراً لكثرة المخيمات العشوائية المنتشرة في ريف المدينة، ويضم المخيم حوالي 100 عائلة من الغوطة الشرقية.


علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/llOSt