لأول مرة.. طقوس دينية إيرانية تشهدها مناطق من مدينة ديرالزور وريفها

حمزة فراتي – موقع الحل

رفعت المليشيات المدعومة إيرانياً والموالية لقوات النظام في #ديرالزور، رايات كتب عليها (لبيك ياحسين) وأخرى (لبيكي يازينب) إضافة لأعلام #حزب_الله اللبناني، في كافة المدن والبلدات الواقعة تحت سيطرتهم في المنطقة، احتفالاً بمناسبة #عاشوراء.

وقال محمد طه (من سكان ريف دير الزور الشرقي) لموقع الحل، إن “لواء الفاطميون الأفغاني وميليشيا الحرس الثوري الإيراني إلى جانب ميليشيا حزب الله، قاموا برفع راياتهم إضافة إلى الرايات الدينية الملونة الخاصة بالاحتفالات والمواكب، في الشوارع الرئيسية بريف ديرالزور الشرقي، والتي ستمر بها مواكب العزاء بمناسبة عاشوراء”.

وأضاف المصدر، أن “تلك الميليشيات قامت بتعليق الرايات والشعارات الدينية التي كتب عليها (لبيك ياحسين) و(لبيكي يازينب) في مدخل مدينتي #الميادين و#العشارة والشوارع الرئيسية في بلدتي #بقرص و#محكان، وصولاً إلى دوار المصرية في مدينة #البوكمال”.

وأكد المصدر، أن “المليشات ذاتها، قامت بتجهيز وتزيين أكثر من ثلاثة مراكز ضخمة بلافتات وشعارات دينية، في بلدة #حطلة (شمال مدينة ديرالزور)، حيث أقامت فيها ولائم مفتوحة، وسيرت منها مواكب اللطم والتطبير أيضاً”.

الجدير بالذكر، أن قوات النظام، سيطرت على مدينة دير الزور وريفها الشرقي (شامية)، بمساعدة ميليشيا عسكرية إيرانية، وبإشراف مباشر من قاسم سليماني (قائد فيلق القدس الإيراني) في آواخر عام 2017.


علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/tSaIO