إثر اعتقال تحرير الشام مدير إحدى المنظمات: تعليق عمل مدارس ومستوصف يخدم المئات بأطمة

فتحي سليمان – موقع الحل

علّقت جمعيّة عطاء الإنسانيّة مشاريعها الخدميّة في مخيّمات النّازحين بريف ّ#إدلب الشمالي، احتجاجاً على اعتقال #هيئة_تحرير_الشام أحد موظفيها في مدينة أطمة.

وقال الناشط الإعلامي عمّار الإدلبي في حديث لموقع الحل إن جمعيّة عطاء “علّقت العمل في عدّة مدارس في مخيّم مدينة أطمة، كما أوقفت العمل في مستوصف صحّي يخدم نحو ٥٠٠ شخص بشكل يومي، وذلك بسبب استمرار اعتقال الهيئة لمدير فرع الجمعيّة في أطمة”.

وكانت مجموعة مسلّحة مجموعة تابعة لهيئة تحرير الشام اختطفت مدير جمعيّة العطاء في أطمة (صدّام مصطفى) الجمعة الماضي دون ذكر أية أسباب، حيث تم اقتياده لجهة مجهولة.

وتنشط جمعيّة “عطاء للإغاثة الإنسانيّة” في العديد من مناطق الشمال السوري، ولديها العديد من المشاريع الداعمة للقطاع التّعليمي والطّبي في محافظة إدلب، وهي إحدى الجمعيّات الإغاثيّة الرسميّة المسجّلة ضمن المؤسسات الإغاثية في تركيا.

وتشهد محافظة إدلب حالة من الفلتان الأمني منذ أشهر، حيث تتعرّض الكوادر الطبيّة والإغاثيّة للخطف بشكل دوري من قبل مجموعات مسلّحة مجهولة، ويطالب الخاطفون بمبالغ باهظة تصل لأكثر من مئة ألف دولار في بعض الأحيان لإعادة إطلاق سراح المختطفين.


علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/r1t0m