بغداد 31°C
دمشق 30°C
الثلاثاء 20 أبريل 2021
قوات النظام تواصل مصادرة "البضائع التركية" من المحلات التجارية في شمال حمص - الحل نت

قوات النظام تواصل مصادرة “البضائع التركية” من المحلات التجارية في شمال حمص


هاني خليفة – حماة

ما تزال قوات النظام تواصل مصادرة #البضاعة_التركية في المحلات المتواجدة في المناطق التي خضعت لعملية #التسوية مع النظام بريف #حمص الشمالي، حيث بدأت الحملة منذ أيام وبمشاركة عدد من الأفرع الأمنية في حمص.

ويقول حسين الخالد (اسم مستعار وصاحب أحد المحلات شمالي حمص) لموقع الحل، إن “الحملة على البضاعة التركية في مناطق شمالي حمص تقودها #مديرية_الجمارك في المدينة مدعومةً بالفروع الأمنية (السياسي والعسكري والدولة والمخابرات الجوية)، إذ يصادرون البضائع ومن يعترضهم يتم اعتقاله”.

وأوضح الخالد أن البضائع كانت تدخل إلى مناطق شمالي حمص أثناء سيطرة فصائل المعارضة عليها، من المعابر التي كانت بينها وبين محافظتي #حماة وحمص، وأهمها معبر #السمعليل في منطقة #الحولة. لافتاً إلى أنه “في حال تمت مصادرة جميع البضائع التركية من مواد غذائية وألبسة وغيرها، فإن الأسعار سترتفع وسيتحكم بالسوق التجار التابعين للنظام وإدخال مواد محدودة وتسويقها في المنطقة”، بحسب تعبيره.

وكانت قوات النظام، فرضت قبل حوالي شهر، على أصحاب المحال التجارية في مناطق شمالي حمص، طلاء أبواب المحال بعلم النظام، كما فرضت غرامة مالية قدرها 30 ألف ليرة سورية (حوالي 60 دولار أميركي) وإغلاق المحال بالشمع الأحمر في حال المخالفة.

يشار إلى أن قوات النظام أعلنت في أيار الماضي السيطرة على مناطق ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي، بعد اتفاق تم بين #هيئة_التفاوض عن الريفين و #وفد_روسي، أحد أهم بنوده، خروج من لا يرغب بالتسوية مع النظام إلى مناطق المعارضة في الشمال. في حين يعاني من بقي تحت سيطرة النظام أوضاعاً إنسانية ومعيشية صعبة نظراً لقلة الخدمات وكثرة الاعتقالات، بحسب سكان من المنطقة.


التعليقات