لخلاف على “ممتلكات مسروقة”: 17 قتيلاً وجريحاً نتيجة اقتتال بين عناصر “غصن الزيتون” في عفرين

وثق مرصد حقوقي وقوع 17 قتيلاً وجريحاً في صفوف عناصر تابعة لحملة “#غصن_الزيتون” في #عفرين، نتيجة اقتتال نشب بسبب خلاف على “ممتلكات مسروقة”.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن “الاشتباكات دارت خلال الساعات الفائتة، ورجحت المصادر أن يكون سبب الاقتتال لخلاف على ممتلكات جرى سلبها ونهبها والاستيلاء عليها من سكان المنطقة، وأكدت المصادر أن أكثر من 17 مقاتلاً لقوا مصرعهم وجرحوا في الاقتتال بينهم 4 على الأقل تأكد مقتلهم”.

وأوضح المرصد أن الاقتتال الذي وقع اليوم جرى بين عناصر تابعة إلى #فيلق_الشام، أحد أكبر الفصائل السورية العاملة تحت القيادة التركية في الشمال.

وشهدت عفرين منذ يومين اقتتالاً آخراً بين مجموعة تابعة لفصيل أحرار الشرقية وجماعة تابعة لجيش الإسلام، انتهى بتدخل الشرطة العسكرية في المدينة، لكن ليس قبل وقوع خسائر بشرية في صفوف الجانبين، بحسب المرصد الحقوقي.

وأطلقت أنقرة وفصائل سورية معارضة حملة عسكرية باسم “غصن الزيتون” في مطلع العام الحالي بمدينة عفرين، انتهت في آذار بسيطرة القوات المهاجمة على المدينة وخروج وحدات حماية الشعب منها.


علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/a9boe