بغداد 29°C
دمشق 22°C
الخميس 17 يونيو 2021
"وساطات ورشاوى" لعناصر النظام مقابل تسهيل تنقل سكان الغوطة الشرقية - الحل نت

“وساطات ورشاوى” لعناصر النظام مقابل تسهيل تنقل سكان الغوطة الشرقية


ورد مارديني – موقع الحل

ازدادت أعداد الحواجز بين الغوطة الشرقية ومحيط العاصمة دمشق، في اليومين الماضين، بهدف التضييق على المدنيين، ومراقبة أي تحرك لسكان الغوطة داخلها وخارجها.

وقال أبو حسن الدوماني، من الغوطة الشرقية، إن “قوات النظام استغلت حاجة سكان الغوطة للذهاب إلى العاصمة دمشق، فكثفت من عدد حواجزها، وفرضت على المدنيين إخراج (تصريح مغادرة) موقع من مدير الناحية ورئيس البلدية للسماح لهم بالتنقل بين مدن الغوطة، ودمشق”.

وأضاف الدوماني، أن “النظام كثف من عدد حواجزه لمراقبة أي تحرك للسكان، حيث يقوم بتشديد التفتيش عليهم، ومن لا يملك تصريح مغادرة، قد يتعرض للاعتقال”، مشيراً إلى أن “بعض الأشخاص ممن لهم معارف ووساطات عند النظام، لا يحتاجون لتصريح مغادرة، وكذلك من يدفعون رشاوى بهدف التنقل بحرية، دون التعرض لمضايقات أمنية”.

وكانت قوات النظام أعلنت في شهر أيلول الفائت، عن فتح طريق للمواصلات العامة بين الغوطة الشرقية والعاصمة دمشق.

يذكر أن قوات النظام سيطرت على الغوطة الشرقية في الثاني عشر من شهر نيسان الماضي، عقب اشتباكات مع الفصائل المعارضة، انتهت بتهجير من لا يرغب بتسوية وضعه مع النظام، إلى الشمال السوري


التعليقات