في الأتارب.. اختلفت مع عائلتها فقررت إنهاء حياتها

فتحي سليمان – موقع الحل

أقدمت امرأة في مدينة الأتارب بريف #حلب الغربي (٢٣ عاماً) على الانتحار عبر شنق نفسها في منزلها.

وأفادت مصادر تابعة للطبابة الشرعيّة أن الجثة تم الكشف عنها أمس الأربعاء في حيث تعود أسباب الانتحار إلى خلافات الامرأة مع عائلة زوجها وأهلها، وهي أم لطفل يبلغ من العمر ٦ أشهر.

وتجدر الإشارة إلى أن موقع الحل حاول التواصل مع عائلة الضحيّة إلا أنهم رفضوا الخوض في تفاصيل أسباب انتحار ابنتهم بسبب حساسيته الاجتماعيّة.

وتكررت في سوريا حالات انتحار الفتيات في الآونة الأخيرة حيث وثق ناشطون إقدام طالبة جامعيّة من محافظة السويداء على الانتحار شنقاً داخل غرفتها في المدينة الجامعية بدمشق، في أواخر آب الماضي وسط ظروف غامضة.

كما سجلت العديد من حالات الانتحار في مدينة حلب خلال الأشهر القليلة الماضية، عندما أقدمت الشابة “آلاء الواوي” (٢٧ عاماً) على الانتحار عبر رمي نفسها من الطابق الرابع في حي الأعظمية وسط المدينة، وغيرها من الحالات التي لم يتم الحديث عنها في الأوساط الإعلامية بسبب تعتيم الأهالي على تلك الحوادث.


علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/ckpHg