خوفاً من التضامن مع المعتقلين بمركزي حماة: قوات النظام تنتشر بشكل مكثف في المدينة

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

هاني خليفة – حماة

شهدت مدينة #حماة الخاضعة لسيطرة قوات النظام، اليوم وأمس، انتشاراً مكثفاً لعناصر قوات النظام والمليشيات المساندة لها في شوارع حماة والاماكن العامة، وذلك خوفاً من تنفيذ اعتصامات تضامناً مع #المعتقلين في #سجن_حماة_المركزي، بحسب سكان من المدينة.

وأوضحت مصادر محلية من المدينة، لموقع الحل، أن “المعتقلين في السجن ناشدوا الأهالي بتنفيذ اعتصامات في المدينة من أجل مطالبة قوات النظام بإصدار عفو عنهم وعدم وسوق عدد من المعتقلين إلى #سجن_صيدنايا بـ #ريف_دمشق ومنع تنفيذ حكم الإعدام بحقهم”. مشيرةً إلى أن الانتشار جاء بعد اعتصام عشرات النساء من ذوي المعتقلين، قبل يومين، أمام السجن.

وبيّنت المصادر، نقلاً عن معتقلين داخل السجن، أن “وفد من حكومة النظام يترأسه وزير الداخلية محمد الشعار زار السجن، أمس، إلا أنهم لم يتوصلوا إلى أيّة نتائج تذكر، في حين من المتوقع زيارة #وفد_روسي للسجن اليوم.

وشدّدت المصادر أن “قوات النظام تحاول منع الاتصالات عن السجن وعدم تمكن المعتقلين من التواصل مع ذويهم في الخارج”. مؤكدةً أن الأهالي لم ينفذوا أي اعتصامات أمس واليوم وذلك خوفاً من تصرفات قوات النظام بحقهم من اعتقالات وغيرها.

ويواصل السجناء داخل سجن حماة المركزي إضرابهم عن الطعام لليوم الرابع على التوالي، والذي بدؤوا به يوم الاثنين، مطالبين حكومة النظام بالنظر في أحوالهم ومنع سوق رفاقهم إلى سجن صيدنايا وتنفيذ حكم الإعدام بحقهم والبالغ عددهم 11 شخصاً، بعد أن أصدرت محاكم الإرهاب والمحاكم الميدانية لدى النظام الأحكام بحقهم.

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/MPfVF
المزيد