مستغلاً الضباب.. داعش يسيطر على أجزاء كبيرة من بلدة البحرة بريف ديرالزور بعد مواجهات مع قسد

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

حمزة فراتي – موقع الحل

تمكن تنظيم الدولة الإسلامية (#داعش) صباح اليوم، مستغلاً ظروف المناخ، من التقدم والسيطرة على أجزاء كبيرة من بلدة البحرة (الواقعة بريف #ديرالزور الشرقي)، بعد اشتباكات عنيفة مع قوات سوريا الديمقراطية (#قسد).

وقال يونس علاوي (شاهد عيان من البلدة) لموقع الحل، إن “عناصر التنظيم، تسللوا من عدة محاور إلى داخل البلدة مستغلين الأجواء الضبابية، حيث دارت اشتباكات عنيفة بينهم وعناصر قسد، أسفرت عن وقوع قتلى وجرحى من الطرفين، انتهت بتقدمهم وسيطرتهم على مساحات كبيرة من البلدة”.

وأضاف المصدر، أن “طيران التحالف الدولي، كثف من غاراته على المواقع التي سيطر عليها التنظيم، دون وقوع ضحايا من المدنيين” مشيراً إلى أن البلدة “شهدت حركة نزوح كبيرة للأهالي باتجاه بلدة #غرانيج منذ بدأ الاشتباكات في الصباح”.

ولفت المصدر إلى أن ” عدد قتلى التنظيم بلغ ستة عناصر، فيما وصل عدد قتلى قسد قرابة 18 عنصراً، إضافة لأسر ستة آخرين”.

وتمكن التنظيم في مطلع الشهر الجاري من التقدم والسيطرة على عدة مواقع كانت تحت سيطرة قسد، مستغلاً ظروف المناخ (الغبار) أيضاً بعد معارك مع قسد، بحسب المصدر ذاته.

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/n2s6u
رجا سليم

رجا سليم

رجا سليم محررة في قسم الأخبار ومسؤولة قسم المرأة في موقع الحل نت. صحفية ومعدة برامج سورية وناشطة في حقوق المرأة والقضايا الاجتماعية.
المزيد