ماكرون ينعي رائد الفارس وحمود جنيد: “لن ننسى مقاومة كفرنبل”

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

نفى الرئيس الفرنسي (إيمانويل ماكرون) الناشطين رائد فارس وحمود جنيد الذين اغتيلا أول أمس الجمعة برصاص مسلحين رجح نشطاء تبعيتهم لهيئة تحرير الشام.

وكتب ماكرون في منشور بموقع تويتر: “مقتل رائد فارس وحمود جنيد بوحشية في #سوريا. كانت ضمائر الثورة وقفت بسلام وشجاعة ضد جرائم النظام والإرهابيين”، وذيل تغريدته بعبارة “لن ننسى مقاومة كفرنبل”.

وذكرت مصادر محلية أن مسلحين يستقلون سيارة أطلقوا النار على الناشطين البارزين وسط مدينة كفرنبل، صباح الجمعة، وتم نقلهما إلى أحد مستشفيات المدينة لتلقي العلاج لكنهما فارقا الحياة قبل الوصول.

واشتهر الفارس بلوحات كفرنبل، التي خاطبت العالم بلغات مختلفة، وحظيت بشهرة دولية لذكاء النشطاء العاملين عليها واستخدامهم عبارات تحاكي ظروفاً عالمية بلغة بسيطة، وأحياناً طريفة.

 

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/c0kfE
سامي صلاح

سامي صلاح

محرر في قسم الأخبار بموقع الحل. مهتم بمتابعة النزاعات وأخبار القوى المتشددة والجماعات الإرهابية.
المزيد