بغداد 25°C
دمشق 20°C
الجمعة 23 أبريل 2021
عشرات العائلات شمالي حمص تستخدم النفايات للتدفئة.. وإهمال حكومي لتأمين الاحتياجات - الحل نت

عشرات العائلات شمالي حمص تستخدم النفايات للتدفئة.. وإهمال حكومي لتأمين الاحتياجات


هاني خليفة – حماة

تلجأ عشرات العائلات في مناطق المصالحات بريف #حمص الشمالي الخاضعة لسيطرة قوات النظام، إلى استخدام #النفايات من أجل #التدفئة، وذلك في ظل الظروف المعيشية الصعبة التي يعاني منها الكثير من السكان في المنطقة.

وقال عامر السعيد (من سكان إحدى المزارع شمالي حمص)، لموقع الحل، “توجد عشرات العائلات المنتشرة في مزارع قرب مدينة #الرستن، يقطنون #الخيام وبعض الغرف المتفرّقة ضمن تلك المزارع، يستخدمون المواد البلاستيكية والأحذية المهترئة، من أجل توفير التدفئة في ظل فصل #الشتاء”.

وأوضح السعيد أن “سكان تلك الخيام والغرف غير قادرين على العودة إلى منازلهم سواء في مدينة حمص أو ضمن مناطق ريفها الشمالي، كونها مدمرة بشكل كامل ولا يوجد منها شيء”. مشدداً على أن تلك العائلات تحتاج للوقود اللازم للتدفئة بشكل عاجل. مبيناً أن المنطقة عندما كانت تخضع لسيطرة المعارضة كانت توجد منظمات تساعد العائلات الفقيرة، أما الآن وبعد سيطرة قوات النظام على المنطقة فـ “المساعدات معدومة ولا حياة لمن تنادي”، بحسب تعبيره.

وتخوّف السعيد، في حال لم يتم تأمين وسائل التدفئة لتلك العائلات، من انتشار الأمراض بين صفوفهم وخاصةً #الأطفال وكبار السن، إذ تبعد أقرب نقطة طبية عنهم مسافة خمسة كيلو مترات.

وأعلنت قوات النظام سيطرتها على كامل مناطق سيطرة المعارضة في ريفي حمص الشمالي و #حماة الجنوبي المجاور، في 16 أيار الماضي، وذلك بموجب اتفاق جرى بين #هيئة_التفاوضعن الريفين و #وفد_روسي، انتهى بتهجير من لا يرغب بعملية التسوية مع النظام إلى مناطق سيطرة المعارضة في الشمال. في حين يعانون من بقيوا تحت حكم النظام من أوضاعٍ إنسانية ومعيشية صعبة، وسط إهمال شبه كامل من قبل الحكومة لتأمين الاحتياجات اللازمة للأهالي المتبقين، بحسب سكان من المناطق.


التعليقات