8 آلاف عنصر بقسد أنجزوا تدريبهم ضمن خطة أمريكية لتجهيز 40 ألف مقاتل

أعلنت #الولايات_المتحدة أنها أنهت تدريب 8 آلاف مقاتل محلي تقريباً من أصل 40 ألف تجهزهم ليعملوا على “تأمين الاستقرار” في سوريا.


وقال المتحدث العسكري الأمريكي (الجنرال جوزيف دانفورد): “نحن نقدر أن يصل عدد القوات المحلية التي سندربها إلى 35 أو 40 ألف، سيتم تسليحها وتجهيزها لتأمين الاستقرار بالمنطقة”.


وأضاف المسؤول العسكري الأمريكي أن واشنطن حالياً أنجزت تدريب حوالي 20 بالمئة من القوات المحلية المذكورة.


وأردف دانفورد: “فيما يتعلق بالاستقرار، نحن مازلنا نبعد كثيراً عن ذلك، ووجودنا في سوريا حالياً مستدام، لكن يمكن تغييره بناء على الأوضاع”، وفق تعبيره.


وتعتبر أمريكا أن مهمة القوات المحلية المدربة إعادة تفعيل الحكومات المحلية والخدمات في المنطقة، بما ذلك القانون والكهرباء والصرف الصحي، بحسب المسؤول.


ولم يحدد المسؤول الأمريكي الجهة التي تعمل أمريكا إلى تدريبها، لكن يشير في كلامه إلى قوات سوريا الديمقراطية (قسد) التي يشكل المقاتلون الأكراد عماداً لها.


وكان مسؤول كردي في قسد قد كشف الشهر الفائت أن واشنطن تسعى لتدريب 30 ألف مقاتل في صفوف القوات بهدف “كبح نفوذ إيران ومنع عودة داعش”، على حد قوله.


علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/4VzRw