داعش يخسر آخر معقل له في دير الزور

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان أن بلدة هجين في محافظة دير الزور أصبحت بالكامل تحت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية (#قسد)، مشيراً إلى أن القتال الدائر الآن هو في محيط البلدة.

وأفاد المرصد بأن التحالف الدولي “أدخل رتلاً من قواته مؤلف من 5 عربات همر أمريكية و4 شاحنات عسكرية ومدفعيتين، إلى خطوط الجبهة مع تنظيم الدولة الإسلامية، في جيبه الأخير بشرق نهر الفرات”.

ونشر مكتب إعلامي تابع لـ #قسد صورة تظهر رفع راية الجماعة المقاتلة وسط هجين، المعقل الأخير لتنظيم الدولة الإسلامية (#داعش)، قرب الحدود العراقية.

ونقل حساب عاصفة الجزيرة (تابع لقسد ويغطي تطورات المعركة) عن مصادر عسكرية في قسد داخل #هجين، أن “معارك محتدمة مباشرة تدور منذ ساعات الصباح وحتى الآن في شوارع وأزقة الأحياء الواقعة شمال وشرق بلدة هجين في ريف دير الزور”.

ولم يبق للتنظيم المتشدد في سوريا سوى بضع بلدات وقرى صغيرة متناثرة من شرق هجين حتى الحدود السورية العراقية، بمساحة جغرافية صغيرة.

 

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/Orslz