أهالي الغوطة يشتكون من زيادة ساعات انقطاع الكهرباء.. والنظام يرد بأن السبب هو إنارة شجرة الميلاد في دمشق

ورد مارديني – موقع الحل

ازدادت ساعات تقنين #الكهرباء في الغوطة الشرقية، وانقطعت بشكل كامل في بعض الأحياء بحجج واهية يقدمها المسؤولون في #الغوطة_الشرقية.

وقال خالد المحمود من الغوطة الشرقية، لموقع الحل إن “ساعات #التقنين ازدادت بشكل كبير ولم نعد نرى الكهرباء الا ساعة أو ساعتين يومياً بتوقيت عشوائي دون تنظيمها”، مشيراً إلى أن “بعض الأحياء انقطعت عنها الكهرباء بشكل كامل واضطرت لتشغيل المولدات”.

وأضاف المحمود أن “الأهالي قدموا شكاوي بهذا الخصوص فكان الرد أن ساعات التقنين ازدادت نتيجة إضاءة شجرة #عيد_الميلاد في ساحة العباسيين، بينما تحجج البعض بإصلاحها”.

وقطع النظام التيار الكهربائي عن أغلب المناطق التي كانت خاضعة لسيطرة المعارضة، خلال السنوات الماضية، واعتمد أهالي المنطقة قبل تهجيرهم قسريا منها على المولدات الكهربائية والأمبيرات.

الجدير بالذكر أن قوات النظام فرضت حصاراً خانقاً على الغوطة الشرقية، استمر لستة أعوام، وتمثل بإغلاق الطرقات، وانقطاع شبكات الكهرباء والمياه والاتصالات، وانتهى #الحصار بعد سيطرة النظام على المنطقة في شهر نيسان الفائت، عقب اشتباكات مع الفصائل المعارضة، أسفرت بتهجير من لا يرغب بتسوية وضعه مع النظام إلى الشمال السوري.

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/rL6E5