آلدار خليل: اتصالات مع روسيا والنظام لحماية حدود مناطق الإدارة الذاتية من الأتراك

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

أفاد المسؤول الكردي البارز (#آلدار_خليل) بأن الإدارة الذاتية تجري اتصالات مع موسكو والنظام بهدف تأمين الحماية للحدود الشمالية لسوريا التي تفصلها عن تركيا، في وقت تجهز فيه أنقرة لحملة عسكرية ضد قوات سوريا الديمقراطية (#قسد)، التي تمثل الذراع العسكرية في مناطق الإدارة.

وقال خليل الذي شارك في تأسيس الحكم الذاتي شمال سوريا بتصريح لوكالة رويترز إن “مسؤولين من شمال سوريا توجهوا إلى موسكو الأسبوع الماضي وسيقومون قريباً بزيارة أخرى على أمل أن تضغط روسيا على دمشق للقيام بواجبها”، وفق تعبيره.

وأوضح المسؤول: “اتصالاتنا مع روسيا ومع النظام هي للبحث عن آليات واضحة لحماية الحدود الشمالية للقيام بواجبه السيادي. نريد أن تلعب روسيا دوراً مهما في التطورات الحاصلة لما يحقق الأمن والاستقرار”، وفق المصدر.

ونقلت الوكالة عن مسؤول كردي آخر هو (بدران جيا كرد) وقد شارك بالمحادثات مع موسكو الأسبوع الفائت قوله: “نناقش خيارات مختلفة لدرء الهجوم التركي على مناطق شمال وشرق سوريا… حيث لنا تواصل مع روسيا وفرنسا ودول الاتحاد الاوربي لمساعدة الإدارة الذاتية الديمقراطية. مناطق شمال وشرقي سوريا هي جزء من سوريا وحماية حدود هذه المناطق هي من مسؤولية الدولة السورية ويتم مناقشة هذا الخيار أيضاً”، بحسب وصفه.

وكان رئيس النظام (بشار #الأسد) قد تعهد سابقاً باستعادة المناطق الخاضعة لسيطرة قسد شرق الفرات، وهي أراضي غنية بالنفط لها أهمية لدى النظام.

 

 

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/RENJE
سامي صلاح

سامي صلاح

محرر في قسم الأخبار بموقع الحل. مهتم بمتابعة النزاعات وأخبار القوى المتشددة والجماعات الإرهابية.
المزيد