النظام يوقف 24 موظفا عن العمل في المشفى الوطني بالقامشلي

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

جوان علي – القامشلي

أوقفت إدارة المشفى الوطني بالقامشلي، اليوم، 24 موظفا عن العمل، على خلفية اتهامهم بالعمل مع مؤسسات #الإدارة_الذاتية والمنظمات المدنية.

وبحسب مصدر من المشفى الوطني فإن إدارة المشفى أعلنت أسماء 24 موظفا، لإيقافهم بشكل مؤقت عن العمل لحين إجراء تحقيق للتأكد من عدم عملهم مع مؤسسات الإدارة الذاتية ومنظمات المجتمع المدني العاملة في المنطقة والتي يراها النظام “غير شرعية”.

أوضح المصدر أن المهددين بالفصل هم من الأطباء والممرضين وفنيي مخبر و صيدلة ومساعدي مهندسين.

وكان المشفى الوطني قد فصل قبل شهرين، 6 موظفين من أطباء وممرضات ومهندسين، على خلفية عملهم ضمن مؤسسات الإدارة الذاتية.

وسبق أن قامت مؤسسة الحبوب في #القامشلي بداية الشهر الحالي، بإيقاف رواتب خمسة موظفين. وسط احتمالية فصلهم على خلفية اتهامهم بـ”العمل بشكل متزامن مع الإدارة الذاتية”.

يشار إلى أن مصدر من مكتب الحبوب قال في وقت سابق لموقع الحل إن “قرارات التوقيف تصدر من الأمن الوطني من #دمشق مع تحويل الموظفين إلى اللجنة 37 (وهي لجنة سرية) تقوم باستجواب الموظفين و لقراراتها صفة القطعية”.

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/0cGqa
رجا سليم

رجا سليم

رجا سليم محررة في قسم الأخبار ومسؤولة قسم المرأة في موقع الحل نت. صحفية ومعدة برامج سورية وناشطة في حقوق المرأة والقضايا الاجتماعية.
المزيد