بعد أزمة الغاز والمازوت…أزمة كهرباء تجتاح اللاذقية

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

سلمى الخال – اللاذقية

دعت شركة كهرباء #اللاذقية في بيان لها نشرته في صفحتها على الفيس بوك إلى ترشيد استهلاك #الكهرباء وعدم استخدامها كوسيلة للتدفئة، “الأمر الذي يرفع الحمولات على الشبكة الكهربائية”، بحسب بيانها.

ولفتت الشركة إلى أن ارتفاع ساعات #التقنين التي تصل إلى عشرين ساعة في بعض الضواحي بات أمراً واقعاً، “وعلى الأهالي التعاطي معه بترشيد استهلاكهم وليس بمطالبتهم بتخفيض ساعات القطع كما يفعلون حالياً”.

هذا البيان ليس الأول من نوعه ففي كل شتاء تصدر الشركة “بيانات مماصلة” وفق الأهالي، الذين قابلوا تبريرات الشركة باستهجان كبير، وانهالوا على الشركة بالتعليقات، حيث حملتها مسؤولية التقصير الحاصل في فصل الشتاء ليس هذا العام وحده بل منذ عدة سنوات خلت.

وأكد الأهالي في ردودهم على الشركة، أنهم لا يعلمون حتى الآن ما قصد الشركة بترشيد استخدام الكهرباء في شتاء قاس لا تتوفر فيه #المحروقات والغاز” على حد وصفهم.

وأشار الأهالي إلى أن شركة الكهرباء التابعة للنظام، لديها “سوء توزيع ساعات التقنين وتعمد توفير الكهرباء لأحياء دون غيرها في المدينة وريفها دون توضيح السبب”.

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/8edg1
المزيد