بغداد 17°C
دمشق 11°C
الإثنين 12 أبريل 2021
مياه الأمطار تغمر آلاف الدونمات المزروعة في سهل الغاب بحماة - الحل نت

مياه الأمطار تغمر آلاف الدونمات المزروعة في سهل الغاب بحماة


حماة (الحل) – غمرت مياه #الأمطار الغزيرة، خلال الأيام القليلة الماضية، آلاف الدونمات المزروعة في مناطق سيطرة #هيئة_تحرير_الشام (النصرة سابقاً) بـ #سهل_الغاب التابعة لريف #حماة الغربي، الأمر الذي تسبب بضرر كبير للمزارعين الذين ينتظرون محاصيلهم الزراعية للتغلّب على الظروف المعيشية الصعبة.

يقول حسان المصطفى (مزارع من سكان منطقة سهل الغاب)، لموقع «الحل»، إن «مياه الأمطار غمرت أكثر من 5000 دونم، وذلك نتيجة عدم وجود مصارف لها». مشيراً إلى أن «قنوات الري الموجودة بعضها مهدّم، والقسم الآخر مغلق بسبب النفايات وعدم تنظيفها منذ فترة طويلة، نتيجة قلة الإمكانيات لدى فرق #الدفاع_المدني والمكاتب الخدمية في المجالس المحلية».

وأوضح المصطفى أن «نسبة الضرر بالأراضي #الزراعية التي غمرتها مياه الأمطار بلغت حوالي 85 في المئة، وفي حال لم يوجد حل لتصريفها، فإن المزارعين لا يجنون شيئاً من محاصيلهم الزراعية».

وبيّن المزارع أن «لديه 50 دونم مزروعة جميعها بالقمح والشعير غُمرت بماء الأمطار بشكلٍ كامل». داعياً جميع المعنيين بالقطّاع الزراعي من منظمات وجمعيات، من أجل تصريف المياه وإنقاذ المحاصيل الزراعية من ضرر كبير، ربما يفقد المزارعين أملهم الوحيد بالتغلّب على ظروف الحياة».

وتعتبر منطقة سهل الغاب، السلّة الغذائية الثانية في #سوريا، وتشتهر بمساحة الأراضي الزراعية الصالحة للزراعة، ويعتمد سكانها بشكل رئيسي في معيشتهم على #الزراعة، إلا أنها خلال السنوات الأخيرة باتت لا تسد مصاريف المحاصيل المزروعة بسبب غلاء أسعار جميع لوازم الزراعة من بذور وأسمدة وحراثة ومبيدات حشرية وغيرها.

إعداد: هاني خليفة


التعليقات