بعد كارثة العمارة… شاب يفارق الحياة في حريق سببه ماس كهربائي في السيدة زينب

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

دمشق (الحل) – قبل أن يودع ذوي أطفال حي #العمارة الذين قضوا جراء حريق نشب في منزلهم بسبب الكهرباء، توفي شاب في منطقة #السيدة_زينب بريف #دمشق بعد حريق التهم منزله بسبب ماس كهربائي وتأخر وصول فوج الإطفاء لإنقاذه.

مصادر أهلية ذكرت لموقع «الحل» أنّ الحريق نشب في منزل الشاب «علي ماميتا» بسبب ماس كهربائي، وتم الاتصال بالإطفاء والإسعاف عندما كان الحريق في بدايته، إلّا أنّهم تأخروا ولم يستطع الأهالي إخماد الحريق بأنفسهم، ما تسبب بوفاة الشاب.

وأضافت هذه المصادر أنّ وضع الكهرباء بات لا يُحتمل، حيث بدأت مؤسسة الكهرباء قبل أسابيع بالعمل على نظام ترددي للتيار الكهربائي، يتم من خلاله قطع الكهرباء تلقائياً عند وصولها لحد معين، وقد تم وضع حد متدني من الاستهلاك، الأمر الذي يعرض الأجهزة الكهربائية لخطر التلف، وبالتالي يضع السكان أمام خطر المشاكل الناجمة عن ذلك، كما حصل في حي العمارة ومنطقة السيدة زينب.

تجدر الإشارة إلى أنّ مئات المدنيين اليوم، اشتركوا في تشييع جثامين سبعة أطفال قضوا يوم أمس في حي العمارة الدمشقي بعد حريق شب في منزلهم بسبب مشاكل في التيار الكهربائي، وتأخر فرق الإطفاء في الوصول إليهم، بحسب ناشطين.

إعداد: سليمان مطر – تحرير: سارة اسماعيل

 

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/Yinow
المزيد