بغداد °C
دمشق 26°C
الثلاثاء 11 أغسطس 2020

عفرين: صور تدعم اتهامات لعناصر من «غصن الزيتون» بتعذيب مدني لابتزاز أهله مادياً


القامشلي (الحل) – أظهر مقطع فيديو وصور نشرها نشطاء من #عفرين يوم أمس، آثار التعذيب على جسد مدني، قالوا إن “عناصر من أحد فصائل #غصن_الزيتون قاموا بخطفه لابتزاز أهله مادياً”.

وتداول نشطاء وصحفيون، أمس، صورا لمعالج فيزيائي يدعى عدنان بستان (من قرية بليلكو ناحية #راجو)، تظهر تعرضه للتعذيب في المنطقة السفلى من جسده. وأكدت جميع المصادر على “تعرضه للتعذيب على يد عناصر من فيلق الشام الذين خطفوه إلى مقرهم وطالبوا ذويه بفدية مالية”.

وظهر «عدنان بستان» في مقطع مصور يتحدث فيه عن “اختطافه من عيادته في المدينة من مجموعة من فيلق المجد بالتنسيق مع عنصر آخر في فيلق الشام يدعى أبو العز”، متهماً المجموعة “بتعذيبه وإطلاق سراحه لاحقاً”.

إلى ذلك، قال مركز عفرين الإعلامي إن “شوارع عفرين شهدت أمس فوضى منذ ساعات الصباح الأولى، وذك بعد تطويق مسلحين من (أحرار الشرقية) حي المحمودية شرقي المدينة، باحثين عن متظاهرين من أهالي #الغوطة، كانوا قد خرجوا في تظاهرة، مطالبين بخروج فصيل #أحرار_الشرقية من عفرين”.

وكانت المدينة قد شهدت قبل ثلاثة أيام تبادل لإطلاق النار بين عناصر من فصائل مسلحة، ما أدى إلى وقوع قتلى وجرحى.

إعداد: جوان علي – تحرير: سارة اسماعيل


التعليقات