«سلموا أنفسكم وإلاّ»… النظام يهدد المنشقين في درعا

«سلموا أنفسكم وإلاّ»… النظام يهدد المنشقين في درعا

درعا (الحل) – هدّد النظام السوري، المنشقين عن جيشه في درعا، بمحاسبتهم دون الرجوع لقرار العفو، إذا لم يسلموا أنفسهم لاستكمال خدمتهم العسكرية خلال 10 أيام فقط.

وقال مصدر محلي، رفض الكشف عن هويته، لموقع «الحل»، إن تهديد النظام جاء على لسان ضباط الأفرع الأمنية خلال اجتماعهم مع لجنة التفاوض عن مدينة درعا، أثناء محاولة الأخيرة تمديد المهلة إلى ستة أشهر.

وأوضح المصدر، أن الاعتقالات التي طالت مؤخراً منشقين ومطلوبين للخدمة العسكرية، ما هي إلا وسيلة ضغط على البقية لتسليم أنفسهم، وخاصة الضباط الذين يتواجدون في مناطق لم تدخلها قوات النظام بعد في المحافظة، مثل درعا البلد في مدينة درعا.

وأشار المصدر، إلى أن تهديد النظام السوري لن يجدي نفعاً، حيث أن الآلاف من المنشقين والمطلوبين للخدمة العسكرية، يرفضون الذهاب لجيش النظام.

وشهدت أحياء مدينة درعا بالأمس، إطلاق نار كثيف في الهواء، من عناصر منشقين ومقاتلين سابقين، تعبيراً عن رفضهم الذهاب للخدمة العسكرية، عقب انتهاء الاجتماع بين لجنة التفاوض وضباط النظام،

إعداد: محمد الأحمد – تحرير: رجا سليم

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار سوريا المحلية