الانقطاع عن العالم: اختبار للقدرات الروسية لمواجهة الحرب الإلكترونية

رصد (الحل) – سيجد المقيمون في #روسيا أنفسهم في معزلٍ عن بقية العالم بعد أن تقطع الدولة الاتصال بشبكة #الإنترنت بتاريخٍ لم تعلنه بعد، ولكن من المرجح أن يكون ذلك قبل بداية شهر نيسان.

تأتي هذه الخطوة في إطار تجربة تعتزم البلاد إجرائها بهدف التأكد من إمكانية استقلالية شبكة الإنترنت الروسية عن بقية العالم على غرار التجربة الصينية، مما يضمن جاهزية البلاد لخوض حرب إلكترونية في حال وقوعها.

يذكر أن هذه التجربة تستند إلى قانونٍ أقره البرلمان الروسي يفيد بضرورة عمل شبكة البلاد الداخلية على نحوٍ مستقل إن تعرضت روسيا لخطر خارجي، ولضمان عدم نقل بيانات المواطنين الروس خارج البلاد.

وتأتي هذه الإجراءات وسط اتهاماتٍ مستمرة لروسيا باستخدام هجماتٍ سيبرانية وما يسمى بالذباب الإلكتروني لدعم سياساتها حول العالم، أبرزها الاتهامات المتعلقة بتدخل روسيا في الانتخابات الرئاسية الأمريكية لعام 2016 وكذلك غزو جورجيا في عام 2008.
تحرير: سارة اسماعيل


علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/6bqvE