الحريري: أصعب لحظات حياتي كانت لحظة مصافحة قاتل أبي

وكالات (الحل) – صرح رئيس الوزراء اللبناني #سعد_الحريري في مقابلةٍ أجرتها معه صحيفة «النهار» اللبنانية أن أصعب لحظات حياته كانت لحظة مصافحة الرئيس السوري #بشار _الأسد عام 2009.

والسبب وفقاً لما ذكره الحريري للصحيفة اللبنانية هو أنه: “من الصعب أن يسلم المرء على قاتل أبيه”. وأضاف بأنه قد شعر وكأنه يذبح شخصياً ولكنه فعل ما فعله لمصلحة لبنان.

ووضح أن تلك الزيارة جاءت نتيجة ضغوط دولية وعربية لفتح صفحة جديدة مع الحكومة السورية. وأنه غير نادمٍ على القيام بهذه الزيارة كونه استطاع خلالها الاتفاق على فتح السفارات بين البلدين، ونيل الاعتراف الدبلوماسي لأول مرة (من قبل سوريا) كونها كانت وصيةً على لبنان.

وبشأن عودة العلاقات العربية مع النظام السوري، أكد الحريري أن الجامعة العربية هي من تقرر المسار العربي وليس لبنان، التي يوجد بها أحزاب تتمنى عودة العلاقات، لكن توجد أحزاب معاكسة ترفض إعادة العلاقات مع النظام، مشيراً إلى أنه مع الاتجاه المعاكس.

وكان سعد الحريري أعلن، نهاية الشهر الماضي، تشكيل الحكومة اللبنانية بعد ثمانية أشهر من الفراغ الحكومي في البلاد، نتيجة خلافات بين الأحزاب اللبنانية على نقاط عدة تتعلق بحصتها من المقاعد.

ورفض الحريري مراراً، خلال تصريحات إعلامية، إعادة العلاقات مع النظام السوري والتطبيع معه على الصعيد السياسي، ويقول إن النظام قتل مليون شخص من شعبه وهجر ملايين السوريين خارج سوريا.

تحرير: سارة اسماعيل

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/Xf3eB