«داعش» يفرج عن معتقلين لديه بديرالزور بينهم عناصر من «قسد»

دير الزور (الحل) – أفرج تنظيم الدولة الإسلامية (#داعش)، أمس، عن عدد من المعتقلين في سجونه، وضمنهم عناصر من قوات سوريا الديمقراطية (#قسد)، بعد صفقة جرت من أجل الإفراج عنهم، مع التنظيم المنتهي في شرق الفرات كقوة مسيطرة.

وقال فيصل السيد (من سكان #البوكمال) لموقع «الحل» إن: «المفرج عنهم، تم نقلهم من قبل (قسد)، إلى مخيم الهول، ومن ضمنهم المدني أحمد السهو من بلدة #غرانيج، والذي اعتقله التنظيم منذ بداية سيطرته على المنطقة في 2014».

وأضاف المصدر أن «عملية الإفراج التي تمت، هي ضمن أحد بنود الاتفاق بين التحالف والتنظيم، فيما يخص الإفراج عن المعتقلين في سجون الأخير، دون ورود معلومات عن بنودها الأخرى».

ونشر المرصد السوري لحقوق الإنسان شريط فيديو مصور، يرصد لحظات وصول أسرى من «قسد»، كانوا معتقلين لدى التنظيم، إلى ذويهم في قرى وبلدات ريف دير الزور الشمالي(#خط_الجزيرة).

يذكر أن التنظيم اعتقل آلاف المدنيين إبان سيطرته على معظم محافظة ديرالزور، بتهم عديدة منها التواصل مع التحالف الدولي؛ أو مع الفصائل المسلحة المعارضة له، وتهم أخرى لا تعد ولا تحصى، من وحي منهجه، وفق المصدر ذاته.

 

إعداد: حمزة فراتي – تحرير: معتصم الطويل

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/Ut3NB