فريق «الاستجابة الأولية» مستمر في انتشال الجثث من مدينة الرقة وريفها

الرقة (الحل) ـ انتشل فريق الاستجابة الأولية التابع لمجلس #الرقة المدني، أمس، 10 جثث تعود لمدنيين قتلوا ودفنوا في مقبرة جماعية قرب قرية فخيخة في الريف الجنوبي.

وقال يوسف الرحمن (ناشط من مدينة الرقة) لموقع «الحل» إن «فريق الاستجابة الأولية انتشل 10 جثث من المقبرة الجماعية قرب قرية فخيخة بالريف الجنوبي، تعود لمدنيين أعدمهم تنظيم الدولة (داعش) أثناء فترة سيطرته على المدينة في وقت سابق».

وأردف المصدر أن «الفريق ذاته كان قد انتشل قبل يومين أربع جثث (منهم امرأتان) من تحت ركام مبنى مدمر في حي التأمينات بالمدينة».

وأشار المصدر إلى أن «الجثث تم نقلها جميعاً للدفن في مقبرة تل البيعة، دون التعرّف على هويتها بسبب تشوه ملامحها»، وفق المصدر.

الجدير بالذكر أن فريق الاستجابة الأولية، كان قد أعلن في 22 كانون الثاني من عام 2019، عن بدء عملية انتشال الجثث من المقبرة الجماعية قرب قرية فخيخة.

إعداد: علي إبراهيم – تحرير: معتصم الطويل

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/7E4OZ