وزير الخارجية الإماراتي: نتعاون مع روسيا لبحث احتواء سوريا عربياً

رصد (الحل) – صرح وزير الخارجية والتعاون الدولي الإماراتي #عبد_الله_بن_زايد بأن بلاده حريصة على وجود دور عربي في سوريا مقابل زيادة الدور التركي والإيراني.

وجاء تصريح «بن زايد» خلال مؤتمر مع نظيره الروسي #سيرجي_لافروف مضيفاً أن #الإمارات قررت إعادة فتح سفارتها في #دمشق لبدء مسيرة إعادة سوريا إلى الحضن العربي، مشيراً إلى أن ذلك يتطلب أيضاً دوراً من الأطراف العربية ومن دمشق، للعمل سوياً من أجل دور سوري عربي.

واعتبر «بن زايد» زيادة الدور الذي تلعبه أطراف غير عربية في سوريا مثل الدور التركي والإيراني وغياب الدور العربي «أمراً غير مقبول» بحسب تعبيره، موضحاً وجود تعاون مع روسيا وأطراف أخرى لبحث احتواء سوريا، لتكون جزءاً من المنطقة العربية مرة أخرى.

وأكد على حرص بلاده على وجود دور عربي على المستويين الأمني والسياسي في سوريا، منوهاً إلى أن ذلك لا ينفي اختلاف الإمارات مع منهج الحكومة السورية في انتهاج الكثير من الخطوات داخلياً.

وتأتي زيارة لافروف إلى الإمارات في إطار زيارة شرق أوسطية، تتمثل أحد أهدافها في إقناع بعض الدول الخليجية بإعادة سوريا إلى جامعة الدول العربية.

تحرير: سارة اسماعيل

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/WjLgw