كردستان تلغي نظام ادخار الرواتب.. وزارة البيشمركة تبحث آلية صرف رواتب قواتها

أربيل- الحل العراق

أعلن وزير المالية والاقتصاد في حكومة إقليم #كردستان #العراق، أن رواتب موظفي الإقليم ستوزع دون ادخار أي جزء منها، فيما يتوجه وفد من وزارة #البيشمركة إلى #بغداد، لبحث آلية صرف رواتب قواتها.

وقال وزير المالية والاقتصاد في حكومة الإقليم، #ريباز_حملان، في تصريحات متلفزة، إن “رواتب موظفي إقليم كردستان، ستوزع من الآن فصاعداً كل 30 يوماً وبدون ادخار أي جزء منها”، مشيراً إلى أنهم “سيعملون على إعادة المبالغ المدخرة خلال السنوات الماضية من #رواتب #الموظفين إليهم.

وأوضح حملان، أنهم “سيبذلون مساعي جادة لإعادة تلك المبالغ للموظفين، لكن يجب أن تساعدهم الحكومة العراقية في هذا”، على حد وصفه.

من جانبه، أفاد #جبار_ياور الأمين العام لوزارة البيشمركة في الحكومة الكردية، في تصريح صحفي، السبت، أن “لجنة من الوزارة ستتوجه قريباً إلى بغداد، لبحث آلية صرف مبلغ 68 مليار دينار كرواتب للبيشمركة”.

وقال ياور، أن “اللجنة ستناقش المسؤولين في بغداد، حول آلية إرسال وتوزيع رواتب البيشمركة، وتابع متسائلا، “هل تطلب بغداد قوائم البيشمركة شهرياً، أم هناك آلية أخرى لصرف الرواتب”.

وتشير المادة 10 من قانون الموازنة المالية العراقية، أنه “يتوجب على بغداد، إرسال مبلغ وقدره 454 مليار دينار كرواتب لموظفي الإقليم، وكذلك 68 مليار دينار كرواتب لقوات البيشمركة أيضاً، إضافة إلى منحة من #الولايات_المتحدة للبيشمركة، والتي تقدر بـ 24 مليار دينار”.

وبحسب تقارير رسمية، فأن حكومة إقليم كردستان، مدينة بنحو عشرة مليارات دولار للموظفين، وهو المبلغ المدخر من رواتب الموظفين على مدى السنوات الثلاث الأخيرة.


إعداد وتحرير- سيرالدين يوسف

الصورة تعبيرية من موقع غوغل

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار اقتصادية