بعد تجمد العمل منذ 2012.. شركة إماراتية تستكمل مشروعاً غرب دمشق بتكلفة 4 مليار دولار

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

(الحل) – تعتزم شركة خاصة #إماراتية التحضير استكمال مشروع بتكلفة 4 مليار #دولار، داخل “مشرع البوابة الثامنة” غرب مدينة #دمشق.

وذكر موقع (سيرياستيبس) أن وفداً من شركة (الفطيم) الإماراتية حصلت #الشركة، على الموافقات الخاصة لبدء عمليات استكمال مشروعها (خمس شامات)، الذي بدأت الشركة العمل به مطلع عام 2010 غرب العاصمة دمشق وتوقف بسبب #الحرب.

ومن المقرر إقامة مشروع (البوابة الثامنة) في منطقة الصبورة في ريف دمشق الغربي.

ويشمل المشروع قيام شركة الفطيم وعلى نفقتها الخاصة، باستكمال أعمال البنى التحتية المتعلقة بزراعة وتنسيق وتشجير واجهة مشروع (البوابة الثامنة)، على طرفي أوتوستراد دمشق -بيروت الدولي، إضافةً إلى أعمال الربط الطرقي للمشروع مع الاوتوستراد والعقدة الطرقية للمحلق الشمالي، بحسب (سيراستيبس).

وجمدت شركة الفطيم الإماراتية في 2012، العمل في المشروع بسبب ظروف الحرب في سوريا وعدم توفر مقاولين لتنفيذ المشروع، فضلاً عن صعوبة تحويل #الأموال إلى دمشق.

يشار إلى أن الإمارات أعادت العلاقات العلنية مع النظام، حين أعادت افتتاح سفارتها لدى النظام في دمشق في كانون الأول الماضي، وإعادة تسيير رحلات جوية بين #سوريا والإمارات.

تحرير: مهدي الناصر

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/104sv
مهدي الناصر

مهدي الناصر

مهدي الناصر صحفي سوري عمل في عدة مؤسسات إعلامية كمعد ومقدم برامج ومحرر أخبار، بدأ العمل في التلفزيون السوري عام 2008 وترك مع بداية الأحداث في العام 2011 وبعدها عمل في عدة مؤسسات إعلامية منها سمارت وروزنة وقناة سوريا في اسطنبول, وحالياً يعمل كرئيس قسم الاقتصاد في الحل نت.
المزيد