صحيفة «الشرق الأوسط» تكشف أسرار الحوار (السني – العلوي) السوري في برلين

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

رصد (الحل) – كشفت صحيفة «الشرق الأوسط» الجولة الأخيرة من #الحوار التي جرت في العاصمة الألمانية، #برلين، يومي الجمعة والسبت الماضيين، بمشاركة 24 شخصاً، جرى اختيارهم باعتبارهم ممثلي مكونات، ولهم صلة بالبيئة الحاضنة ومجتمعاتهم المحلية.

وقالت الصحيفة، إنه «وبعد أكثر من سنتين من #الحوار #السري بين شخصيات ممثلة للمكونات #السورية داخل البلاد وخارجها خصوصاً من (#العلويين، #والسنة)، قرر المتحاورون الخروج إلى العلن بـ«مدونة سلوك #لعيش #سوري #مشترك».

واعتبر المشاركون المدونة «بمثابة مبادئ فوق دستورية»، إذ تم تأسيس «مجلس المدونة السورية»، على أمل الحصول على دعم اجتماعي لهما.

ونشرت الصحيفة نص الوثيقتين، ومضمون الجلسة الأخيرة من الحوار، التي شارك فيها 11 شخصاً من داخل البلاد و13 آخرين من الخارج.

وكشفت الصحيفة أن من بين سوريّي الداخل، «تسع شخصيات (علوية) هم نواب سابقون وأبناء شيوخ وشخصيات مؤثرة ذات علاقة بالمجتمع والدولة على طاولة مستديرة إلى جانب معارضين و«ثوار» من قادة عشائر من شرق البلاد وشمالها وجنوبها ووسطها ودمشق، وشخصيات كردية، ومسيحيين.

وأوضحت «الشرق الأوسط» أن هذا الحوار وعلى مدار سنتين، تنقّل بين باريس وزيوريخ وبرلين، وشاركت فيه شخصيات عدة، وأداره الدكتور ناصيف نعيم الخبير #السوري بالدستور والمقيم في ألمانيا.

وسُمح بتداول كل شيء إعلامياً باستثناء الأسماء الحقيقية للمشاركين من داخل البلاد، الذين أكدوا علم السلطات السورية بمضمون الحوارات والوثائق المتفق عليها.

إعداد وتحرير: معتصم الطويل

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/vp1OI
المزيد