درعا: اغتيال أحد رؤوس المصالحات وحرق صورة لبشار الأسد

درعا (الحل) – اغتال مسلحون أحد رؤوس المصالحات المدعو “سامر النصار” في مدينة الصنمين شمال درعا، وكان «النصار» قد انضم مؤخراً لميليشيا الدفاع الوطني التي تنشط في المحافظة.

من جهةٍ أخرى، أقدم مجهولون على حرق صورة لرئيس النظام السوري #بشار_الأسد كانت معلقة على مدخل مدينة #الحراك بريف درعا الشرقي.

كما شهدت المدينة كتابات مناهضة للنظام السوري، على جدران بعض المباني، طالبت بإسقاط النظام والإفراج عن المعتقلين، تزامناً مع حملة ينفذها عناصر المصالحات في المدينة والمناطق المحيطة، لإزالة الكتابات المعارضة.

في سياق متصل، حاول مجهولون في بلدة #بصر_الحرير بريف #درعا الشرقي، حرق مبنى البلدية القديم الذي يعتبر مركز المصالحة في البلدة ومحيطها، إذ تمكن عناصر الإطفاء من إخماد الحريق قبل وصوله إلى جميع غرف المبنى.

إعداد: محمد الأحمد – تحرير: سارة اسماعيل

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/LZJri