في ظل صمت الدول الضامنة… النظام يواصل قصفه لإدلب

إدلب (الحل) – قتل ما لا يقل عن خمسة مدنيين وأصيب آخرون بجروح، خلال قصف جوّي لقوّات النظام على مناطق عدّة في محافظة إدلب.

وأفاد فريق الدفاع المدني، بمقتل أربعة أطفال ورجل، إضافة إلى وقوع العديد من الجرحى، إثر قصف جوّي تعرضت له قرية الفقيع بريف إدلب الجنوبي، كذلك قصف الطيران الحربي المناطق المحيطة بقرية التمانعة دون ورود أنباء عن وقوع إصابات.

ويأتي تعرّض محافظة إدلب لقصف من النظام، عقب يوم من اجتماع جمع ممثلين عن الدولتين الضامنتين لخفض التصعيد في إدلب (روسيا، وتركيا)، إذ اتفق الجانبان على فتح الطريق الدولي حلب – غازي عنتاب ووقف كامل لإطلاق النار على طول الطريق.

تجدر الإشارة، إلى أن محافظة إدلب تتعرض لحملة قصف مكثفة منذ أسابيع من قوّات النظام، وذلك رغم تسيير تركيا لدوريات عسكريّة داخل المحافظة، لضمان سير اتفاقيات وقف التصعيد.

إعداد: فتحي سليمان – تحرير: رجا سليم

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/GgUC8