الشرطة التركية تعتقل لاجئين وتستعد لترحيل بعضهم

تركيا (الحل) – اعتقلت الشرطة التركية في ولاية قونيا، عدداً من السائقين واللاجئين السوريين، بتهمة نقل مواطنين إلى مركز الولاية بطريقة غير شرعية.

و ألقت الشرطة القبض على 10 سائقين بالإضافة لستة ركاب سوريين لا يحملون «الكيملك – إذن السفر» وفق وكالة “DHA” وترجمة موقع «الجسر تورك».

ومن المقرر أن يتم نقلهم للمشفى من أجل إجراء فحوصات طبية، وبعدها سيتم تحويلهم إلى دائرة الهجرة لترحيل كل من لا يملك بطاقة «الكيملك» إلى خارج تركيا، بينما من يملك الوثيقة ولم يستخرج «إذن سفر» ستتم إعادته للولاية التي يقيم فيها، وفق الوكالة.

وكانت فرق مكافحة الإرهاب قد داهمت، أمس الخميس، منازل سائقين واعتقلت عدداً منهم، فيما تواصل بحثها عن مطلوبين آخرين بتهمة نقل لاجئين تسللوا إلى تركيا بطريقة غير قانونية.

ويواجه اللاجئون السوريون صعوبة في التنقل بين الولايات التركية، بعد فرض وثيقة «إذن السفر» عليهم، فيما وضعت بعض الولايات شروط عدّة لاستخراج هذه الوثيقة.

ويقول أبو عبد الله، أحد سائقي الحافلات الذين يعملون بنقل السوريين بين الولايات لـ«الحل»: إننا «نواجه صعوبة بالغة في هذا العمل، أحياناً نضطر لأن نسلك طرقاً فرعية كي لا نمر من مراكز دوريات الشرطة، ونتعرض للمخالفات إذا ما نقلنا أحد المسافرين الذين لم يتمكنوا من الحصول على إذن سفر».

ويتمنى أبو عبد الله ومثله الكثيرين، أن يتم إلغاء شرط استخراج «إذن السفر»، المفروض على السوريين منذ حوالي ثلاث سنوات في تركيا.

إعداد فراس العلي – تحرير: رجا سليم

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/wZxJ9