القائد العام لـ«قسد»: سنستعيد عفرين بـ«قوتنا الذاتية» والعملية غير مرتبطة بإدلب

القامشلي (الحل) – قال «مظلوم عبدي» القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية، إننا اتخذنا القرار بـاستعادة #عفرين بـ«القوة الذاتية»، لكن ذلك مرهون باستعداداتنا أولاً؛ وبالوقت المناسب ثانياً.

جاء ذلك في حديث لـ«عبدي» على الفضائية الكردية «ستيرك TV» تطرق فيه لمستقبل عفرين، مشيراً إلى أن «هناك قرار من (قسد) ومن القوات الرئيسة فيه؛ وحدات حماية الشعب والمرأة، بأن يتم «تحريرها بالقوة الذاتية».

وأوضح القائد العام، أنهم «ولأجل هذا تجري استعدادات وتحضيرات»، مشدداً «ولأن الأمر عسكري، على الجميع أن يعلم ما أن يحين الوقت المناسب ستبدأ مرحلة التحرير»، وفق قوله.

وأشار «عبدي» إلى أن «عملية عفرين لن تكون مرتبطة بتحرير إدلب»، وفق تعبيره، مردفاً «هي مرتبطة باستعدادات قواتنا وبالوقت المناسب لذلك».

وشدد «عبدي» على أن عفرين «خط أحمر» بالنسبة لهم، وأن «جميع القوات المنضوية ضمن (قسد) مع وحدات حماية الشعب والمرأة، أبدت استعدادها للقتال في عفرين في حال حدث ذلك».

وأضاف القائد العام أن «عفرين ليست منطقة #كردية وحسب، بل هي منطقة #سورية وجزء من أرضها، ومن مهمة (قسد) حماية الأراضي السورية كافة».

ووصف «عبدي» تركيا بأنها «دولة احتلال تحاول تغيير ديمغرافية عفرين، وضمها إلى الأراضي التركية، هو اعتداء على الأراضي السورية وبالتالي، على (#قسد) أن تمارس مهمتها في حماية الأراضي السورية».

وكانت صحيفة #يني_شفق التركية، قد نقلت أنباء حول وجود استعدادات لقوات سوريا الديمقراطية لإطلاق عملية من أجل استعادة عفرين.

إعداد: جانو شاكر – تحرير: مالك الرفاعي

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/CD1Nb