اجتماع أمني عالي المستوى بين شخصيات من محافظة درعا وضباط بارزين لمناقشة وضع المحافظة

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

درعا (الحل) – قال مصدر محلي في مدينة درعا “مقرّب من لجنة المفاوضات” لموقع الحل، إن ممثلين عن مناطق مختلفة من محافظة #درعا، التقوا وفداً أمنياً في العاصمة #دمشق، لبحث الأوضاع الأمنية في المحافظة التي تشهد توترات وأحداث متسارعة سبّبت قلقاً لضباط النظام.

وكشف المصدر، عن حضور ضباط كبار ومسؤولين أمنيين في حكومة النظام، في الاجتماع مع وفد درعا، من بينهم رئيس شعبة المخابرات علي مملوك، ووزير الداخلية اللواء محمد رحمون ورئيس فرع الأمن العسكري لؤي العلي، حيث تم استقبال الوفد في مقر قيادة الأمن القومي.

وأوضح المصدر، أن وفد درعا لمس سعياً من جانب النظام السوري للتهدئة في درعا، ووعد أنه خلال فترة قصيرة سوف يعمل على إنهاء التجاوزات الأمنية ووقف الاعتقالات من قبل الأفرع الأمنية والأمن الجنائي، فضلاً عن السعي لتحسين الأوضاع المعيشية والمدنية وخاصة فيما يتعلق بالموظفين المفصولين من وظائفهم.

وأكد المصدر، المعلومات التي تحدثت عن طلب وفد النظام من وفد درعا، وقف التظاهرات وأي نشاطات ضد النظام، وأبدوا تخوفهم من أن يتم استغلال ذلك من الخارج، وزعزعة استقرار المنطقة الجنوبية من جديد، خاصة وأن الأحداث الأخيرة في درعا، لاقت اهتماماً كبيراً من وسائل إعلام عربية وأجنبية.

وضم وفد درعا، 15 شخصية ممثلين عن مدينة درعا وريفها الشرقي والغربي، أبرزها الشيخ أحمد بقيرات والمحامي عدنان المسالمة والقياديان أبو مرشد البردان ومفلح الكناني.

إعداد: محمد الأحمد – تحرير: سارة اسماعيل

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/QvvKo
المزيد